تعد مشكلة سرغة القذف من المشاكل المزعجة التي تواجة المتزوجين الأن حيث أثبتت التقارير الطبية أن سرعة القذف تصيب واحد من كل ثلاثة رجال أي تصيب 30 – 40 % من الرجال وهي عدم تحكم الزوج في انزال المني لحين أشباع رغبة زوجتهه الجنسية و التي قد تتسبب في عدم أشباع رغبة الزوجة الجنسية مما قد يؤدي لظهور مشكلات قد تصل إلي حد الأنفصال وهناك رأي طبي شائع يقول بأن القذف المبكر هو القذف الذي يحدث قبل الأدخال أو بعده بدقيقتين فقط وذلك يستوجب العلاج الطبى .

أسباب سرعة القذف :

  1.  التهاب البروستاتا .
  2. الفهم الخاطئ لطبيعة المارسة الجنسية .
  3. تهيج الأعصاب .
  4. المشكلات النفسية والضغط العصبي .
  5. فترة النقاهة من أدوية الأدمان تكون مصحوبة بسرعة قذف .
  6. عدم التوافق بين الزوجين وفقدان الدفء في العلاقة الحميمة .
  7. القلق والتوتر النفسي وزيادة المشكلات الاجتماعية والعمليةيزيد من احتمالية حدوث سرعة القذف .
  8. شعور الزوج بالنقص أمام زوجته المتسلطة مما قد يؤدي إلي شعوره بالرغبة في الهروب من ممارسة العلاقة الجنسية مع هذة الزوجة .

مما سبق يتبين لنا ان سرعة القذف قد تكون مقياسا لمدي التوافق بين الزوجين ومدي التفاهم والحميمية بينهما .

علاج سرعة القذف (علاج القذف المبكر) :-

  1. علاج ألتهابات البرروستاتا باستخدام المضادات الحيوية المناسبة .
  2. استخدام الأدوية المناسبة التي تساعد علي تأخير القذف و التحكم في انزال المنى.
  3. استخدام المخدر الموضعى برشه علي القضيب يعمل ذلك علي تقليل الأحساس فيزيد من وقت الجماع .
  4. تغيير وضعية الجماع للحصول علي أفضل نتيجة.
  5. تناول بعض أنواع مضادات الاكتئاب يعالج مشكلة سرعة القذف .
  6. العلاج النفسي بالمشاركة مع الزوجة و محاولة حل المشكلات التي تواجه الزوج .
  7. استخدام الواقي الذكري الذي يساعد علي تقليل الأحساس فيؤدي لزيادة مدة العملية الجنسية .
  8. عند الشعور بالوصول إلى الحد الأقصى من الإثارة الجنسية و اقتراب حدوث عملية القذف، قم بسحب عضوك الذكرى و اعصر مقدمة القضيب ((الحشفة )) .
  9. التدريب علي التحكم في عملية القذف وأشهر طرق العلاج طريقة (ماسترز و جونسون)وفي هذه الطريقة تقوم الزوجة بمساعدة الزوج على الأنتصاب، وعندما يبدأ في القذف تقوم هي بالضغط على ))حشفة القضيب لمدة ثلاث أو أربع ثوان،، ويتكرر الأمر عدة مرات دون ايلاج، ثم مع الإيلاج طبقًا لتدريج منتظم يصل بعده الزوجان إلى القدرة على التحكم في القذفف لمدة تتراوح بين 15 – 20 دقيقة
  10. ارتخاء المرأة فترتخي عضلات المهبل ويقلل ذلك من حجم الأحتكاك بين القضيب والقناة المهبلية فيؤدي ذلك لزيادة فترة الجماع .
  11. ممارسة عملية الجماع بهدوء وعدم اللجوء إلي الحركات السريعة و العنيفة و الادخال بقوة يعمل علي معالجة سرعة القذف.